كاترين دونوف تطرح ملابسها للبيع في مزاد

الممثلة الفرنسية كاترين دونوف ومصمم الأزياء إيف سان لوران، 28 يناير 1987 (أ ف ب)

قرّرت النجمة الفرنسية كاترين دونوف التي احتفلت أخيرًا ببلوغها الخامسة والسبعين أن تطرح ملابسها من ماركة سان لوران في مزاد ينظّم في باريس بنهاية يناير، بحسب ما كشفت دار «كريستيز».

وتشمل المجموعة حوالي 300 قطعة غالبيتها فريدة من نوعها، من معاطف وبزات وفساتين وإكسسوارات، صنعها المصمم الفرنسي الشهير الذي كانت تربطه بها صداقة وطيدة. وسينظّم المزاد الذي يكتسي أهمية خاصة في أوساط الموضة خلال أسبوع الأزياء الراقية في باريس بحضور عدة شراة من أنحاء العالم، وفق «فرانس برس».

وستطرح 150 قطعة في المزاد في مقر دار «كريستيز» في باريس، في حين ستعرض القطع الأخرى للبيع على الإنترنت.

وقالت دونوف في رسالة موجزة نشرتها دار المزادات «أتخلى اليوم بأسف عن منزلي في نورماندي حيث كنت أحتفظ بهذه الملابس. إنها تصاميم رجل موهوب للغاية كانت أعماله تزيد النساء رونقًا».

واهتم إيف سان لوران بملابس كاترين دونوف لأكثر من أربعين سنة في حياتها المهنية واليومية على حدّ سواء.

وتوقع فرنسوا دو ريكليس الذي يتولى رئاسة الفرع الفرنسي من «كريستيز» أن يشكّل «هذا المزاد الذي يجمع أشهر الممثلات الفرنسيات وأحد أبرز المصممين الفرنسيين حدثًا كبيرًا».

وقال إن كاترين دونوف «تطوي صفحة. وهذه الملابس صممت لأيقونة من أيقونات سان لوران».

وستعرض هذه الملابس في مقرّ دار «كريستيز» في باريس في معرض مفتوح للعامة من 19 إلى 24 يناير.