روسي فقد أطرافه يحقق رقمًا قياسيًا بالغوص

روسي فقد أطرافه يحقق رقمًا قياسيًا بالغوص (أرشيفية:انترنت)

فقد الروسي دميتري بافلينكوف أطرافه الأربعة وهو في سن التاسعة عشرة في انفجار قنبلة أثناء خدمته بالجيش الروسي.

لكنه تمكن من تحقيق إنجاز ربما لا يستطيع كثيرون تحقيقه ممن يحتفظون بأطرافهم كاملة، عندما غاص لعمق 30 مترًا في مياه البحر الأسود على ساحل شبه جزيرة القرم الخميس ليدخل اسمه في كتاب الأرقام القياسية الروسي، وفقًا لوكالة «رويترز».

وتعد مسافة الثلاثين مترًا التي حققها بافلينكوف أعمق مسافة غوص في المياه المفتوحة لشخص فقد أطرافه الأربعة.

وقال بافلينكوف «أستطيع أن أقول إنني رفعت مستوى طموحي وإنني أنجزت أكثر مما كان بوسعي أن أحققه على الإطلاق، وسعت آفاقي وهذا أمر بالغ الأهمية بالنسبة لي».

وكان بافلينكوف بصحبة غواصين آخرين أثناء الغطس من بينهم ديمتري كنيازيف وهو مدرب غوص.

المزيد من بوابة الوسط