سكان غاضبون يقتلون 292 تمساحًا في إندونيسيا

سكان غاضبون يقتلون 292 تمساحًا في إندونيسيا (ف ب)

قضت حشود غاضبة على 292 تمساحًا في مزرعة في سورونغ في بابوا الإندونيسية بعد أن قتل أحد هذه التماسيح رجلًا، بحسب ما أفادت السلطات المحلية.

ووقعت هذه الحادثة السبت بعد دفن الضحية، وكان الرجل قد دخل ولم يتنبه إلى باحة فيها تماسيح ليجلب العشب لأبقاره، بحسب ما أفادت السلطات والجمعيات المعنية بحماية الحيوانات، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

وعضّ تمساح الرجل البالغ من العمر 48 عامًا في رجله قبل أن يوجه له آخر ضربة قاضية بذيله، وفق المصادر عينها.

وقصد أفراد من عائلة الضحية وسكان آخرون من مدينة سورونغ الشرقية التي تضم نحو 200 ألف نسمة، مركز الشرطة للاشتكاء من موقع هذه المزرعة القريبة من حي سكني، وقيل لهم إن صاحب المزرعة سيعوّض عائلة الضحية.

وصرح بسار مانولانغ مدير الهيئة المحلية المعنية بحماية الحيوانات «توصلنا إلى اتفاق مع عائلة الضحية وقدمنا لها التعازي».

غير أن المئات من سكان المنطقة اقتحموا فيما بعد المزرعة مسلحين بسكاكين وسواطير وجواريف، وقضوا على 292 تمساحًا، غالبيتها من الصغار، بحسب السلطات.

وحاول عناصر من الشرطة التدخل لكن عددهم كان ضئيلًا أمام الحشود، وفتح تحقيق في هذه الحادثة.

المزيد من بوابة الوسط