سيارة إسعاف تنقل 800 كيلوغرام من القات المخدر

سائق سيارة الإسعاف كان يقود بسرعة فائقة في شوارع مدينة تاريم التنزانية (أ ف ب)

سائق سيارة إسعاف كان يقود بسرعة فائقة مع تشغيل صفارة الإنذار في شوارع مدينة تاريم التنزانية لكنه لم يكن ينقل أي مريض بل 800 كيلوغرام من نبتة القات المخدرة، بحسب ما أفاد مصدر رسمي.

والقات هو نبتة تنمو في شرق أفريقيا وفي شبه الجزيرة العربية تمضغ أوراقها المرّة لفترة طويلة من الوقت. ومفعولها شبيه بذاك الذي تعطيه الأمفيثامينات وهي تعدّ من المخدرات غير القانونية في الولايات المتحدة وكندا وأغلبية البلدان الأوروبية، وفق «فرانس برس».
في المقابل، إن استهلاك القات مسموح في كينيا المجاورة لكنه محظور في تنزانيا.

وأفاد أحد المسؤولين المحليين فضّل عدم الكشف عن هويته بأن «سيارة الإسعاف أوقفت الأربعاء وكانت الصفارات شغالة، كما لو أنها تنقل شخصًا مريضًا، لكن كان على متنها 800 كيلوغرام من القات».

وأوضح أنه طُلب من السائق نقل مريض لكنه رفض بحجة أن الوقود غير كاف. ورصدت سيارة للشرطة ذهبت لنقل المريض مركبة الإسعاف وهي تسير بسرعة فائقة فأوقفتها للتحقيق في الأمر.

المزيد من بوابة الوسط