المكسيك تسلّم أميركا «شاهدًا رئيسيا» في محاكمة «إل تشابو»

داماسو لوبيز محاطا بعناصر أمن مكسيكيين إثر توقيفه في مكسيكو، 2 مايو 2017 (أ ف ب)

سلمت السلطات المكسيكية إلى الولايات المتحدة داماسو لوبيز، أحد أبرز معاوني بارون المخدرات المكسيكي إل تشابو الذي من المرتقب أن تبدأ محاكمته قريبا في نيويورك، بحسب ما أعلنت النيابة العامة الجمعة.

وقال ألبرتو إلياس نائب المدعي العام لوسائل الإعلام «سلّم داماسو لوبيز هذا الصباح في سيوداد خواريز لغرض ترحيله»، وفق «فرانس برس».

ولوبيز الذي يشكل «شاهدًا رئيسيًّا» ضد خواكين «إل تشابو» غوسمان، سيمثل أمام محكمة ولاية فرجينيا في شرق الولايات المتحدة بتهمة «مشاركته في عصابة إجرامية»، بحسب إلياس.

وأوقف في الثاني من مايو 2017 في عملية نفذتها السلطات المكسيكية في حي سكني في مكسيكو.

وإل تشابو (61 عامًا) الذي تبدأ محاكمته في سبتمبر في الولايات المتحدة متهم بتزعم كارتل سينالوا للمخدرات وهو من الأكبر في القارة الأميركية مدة 25 عامًا.

ويؤكد المدعون الأميركيون أنه أشرف في إطار هذه المهام على تصدير ما لا يقل عن 200 ألف كيلوغرام من الكوكايين إلى الولايات المتحدة وإصدار الأوامر في العديد من عمليات الاغتيال والخطف مخضعا شخصيا بعض الضحايا للتعذيب.

وأوقف في يناير 2016 وسلم إلى الولايات المتحدة بعد سنة على ذلك. وهو موقوف في سجن يخضع لإجراءات أمنية مشددة في مانهاتن بعدما نجح في الفرار مرتين من سجنه في المكسيك. وتفرض قيود صارمة جدًا على الزيارات المتاحة له ويمكنه الخروج من زنزانته لمدة ساعة فقط في اليوم.