استجواب شبيه لكيم جونغ أون بعد وصوله لسنغافورة

هاورد اكس شبيه كيم جونغ أون (ف ب)

قال شبيه لكيم جونغ أون الجمعة إنه خضع لاستجواب لدى وصوله إلى سنغافورة قبيل قمة تاريخية بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية وطُلب منه الابتعاد عن المواقع المرتبطة بهذا الحدث.

و حقق شبيه الزعيم الكوري الشمالي المقيم في هونغ كونغ ويعرف باسم هاورد اكس شهرة عالمية لتقليده كيم جونغ أون في الأشهر الأخيرة، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

و حضر إلى الألعاب الأولمبية في بيونغتشانغ الكورية إلى جانب شبيه بدونالد ترامب، ويتوقع أن يشارك هذا الثنائي مجددًا في قمة بديلة قبيل قمة تعقد الثلاثاء بين الزعيم الكوري الشمالي والرئيس الأميركي.

وأوضح شبيه كيم أنه لدى وصوله إلى مطار سنغافورة أوقفه موظف في جهاز الهجرة واستجوبه  لساعتين، وأضاف عبر «فيسبوك»، «فتشوا حقائبي وقالوا لي إن المرحلة حساسة الآن للتواجد في سنغافورة وإنه علي الابتعاد عن جزيرة سنتوسا وفندق شانغريلا في المدينة».

وسيعقد ترامب وكيم قمة تاريخية في سنتوسا قبالة شواطئ جزيرة سنغافورة الرئيسية فيما يرجح أن ينزل الرئيس الأميركي في فندق شانغريلا.

وتمنع سنغافورة التظاهرات والاحتجاجات من دون إذن مسبق من الشرطة باستثناء زاوية واحدة في منتزه في وسط المدينة.

وقال شبيه كيم إنه سمح له في نهاية المطاف بدخول سنغافورة بعد الاستجواب.