الأمير تشارلز سيرافق ماركل داخل الكنيسة في يوم زفافها

الأمير تشارلز وخطيبة نجله ميغن ماركل (ف ب)

أعلن قصر كنسينغتون الجمعة أن ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز سيرافق ميغن ماركل إلى داخل الكنيسة خلال مراسم زفافها من نجله الأصغر الأمير هاري بعد انسحاب والدها لأسباب صحية.

وجاء في بيان القصر «يسر أمير ويلز أن يتمكن من الترحيب بالآنسة ماركل بهذه الطريقة في كنف العائلة الملكية بعد خضوع توماس ماركل لعملية في القلب الأربعاء»، وفقا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وبذلك يكون الأمير هاري فوت فرصة مقابلة والد زوجته قبل الزواج، وكان توماس ماركل (73 عامًا) أثار جدلا بسبب تلقي بدلا ماديا في مقابل التقاط صور له مشددا على أنه يعاني من الضغط النفسي بسبب اهتمام وسائل الإعلام بشخصه.

وسيمضي هاري وميغن ليلتهما الأخيرة قبل الزواج في فندقين فخمين مختلفين قريبين من ويندسور: هاري برفقة شقيقه وميغن مع والدتها.

و أعربت ميغن ماركل عن حزنها لغياب والدها عن الزفاف، إلا أنها بدت مبتسمة في صور لدى وصولها إلى قصر ويندسور مع خطيبها حيث نظم تدريب على الزواج الخميس.

وحضر الاف الأشخاص تدريب الجيش على مرور العربة التي تجرها جياد التي سيستقلها العروسان بعد زواجهما للقيام بجولة في شوارع ويندسور التي حولت إلى حصن منيع مع إجراءات أمنية مشددة.

المزيد من بوابة الوسط