امرأة تتولى رتبة أسقف لندن

أصبحت ساره مولالي السبت أول امرأة تتولى رتبة أسقف لندن (أ ف ب)

أصبحت ساره مولالي، السبت، أول امرأة تتولى رتبة أسقف لندن، لتكون بذلك الثالثة في ترتيب هرم الكنيسة الأنغليكانية في إنجلترا.

وجرت مراسم سيامة ساره مولالي في كاتدرائية القديس بولس السبت، بالتزامن مع اليوم العالمي للمرضين، علمًا بأنها ممرضة سابقة. وهي أصبحت بذلك الأسقف الثالث والثلاثين بعد المئة في تاريخ الكنيسة، وفق «فرانس برس».

ووفقًا للتقاليد، قرعت باب الكاتدرائية ثلاث مرات بعصاها الأسقفية. وهي الآن في المرتبة الثالثة في الكنيسة الأنغليكانية بعد أسقفي كانتربري ونيويورك.

وتحدثت في خطاب تنصيبها عن بعض المشكلات في لندن، منها ظاهرة الاعتداءات بالسكاكين في الشوارع، وحوادث الاستغلال الجنسي التي شابت الكنيسة في تاريخها.

وتأسست الكنيسة الإنجليزية في العام 1534 في زمن الملك هنري الثامن، وتُقدَّر نسبة أتباعها بنحو 40 % من المقيمين في إنجلترا.

كلمات مفتاحية