آلاف الكوريين الشماليين يرقصون تخليدا لذكرى كيم جونغ إيل

تجمع آلاف الكوريين الشماليين في مناطق مختلفة في بيونغ يانغ ليرقصوا تخليدًا لذكرى كيم جونغ إيل والد الزعيم الحالي للنظام الشيوعي كيم جونغ أون.

ويصادف الثامن من أبريل الذكرى الخامسة والعشرين لوصول كيم جونغ إيل إلى السلطة لكنه لا يشكل عطلة رسمية.

وثمة أيام كثيرة في السنة تحتفل فيها كوريا الشمالية بذكرى مرتبطة بتاريخ البلاد وبحياة مؤسسها كيم إيل سونغ ونجله، وفق «فرانس برس».

وارتدى الكوريون الشماليون ملابس الإثنين للمناسبة وشكلوا حلقات رقص وأنشدوا أغاني تمجد كيم جونغ إيل الذي توفي العام 2011 منها «نجمة الجنرال فوق الغيوم».

وتجمعت مجموعات تضم طلابًا أو زملاء عمل في أماكن عدة من العاصمة، من بينها محطة القطارات والملعب المسقوف الذي شارك خارجه أكثر من ألف شخص في الرقص.

وتهدف هذه الاحتفالات إلى إظهار الولاء للنظام فيما تحدثت وكالة الأنباء الرسمية عن أشخاص «رقصوا بفخر» تخليدًا لذكرى الزعيم الراحل.

وذكرت الوكالة أن احتفالات كهذه جرت في مدن كورية شمالية أخرى.