ثلاثي ليبي يشعل مواقع التواصل الاجتماعي

أشعل الثلاثي الليبي فؤاد القريتلي المشترك في البرنامج الغنائي العالمي «ذي فويس» بنسخته العربية، والذي يعرض على قناة «mbc» والملاكم مالك الزناد، والبطل برياضة كمال الأجسام كمال القرقني مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الأيام الماضية.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في ليبيا كلمات وعبارات التشجيع والدعم للثلاثي، لتقديم نموذج ليبي للوطن العربي والعالم في الفن والرياضة، على أمل أن يجمع الفن والرياضة الليبيين الذين فرقتهم السياسة.
واختار المشترك فؤاد القريتلي الفنانة الإمارتية أحلام لتكون مدربة له في برنامج «ذي فويس»، بعد أن ضربت أحلام على زر الاختيار مرات متتالية.

وأطاح الملاكم الليبي المحترف عبدالمالك زناد، بالضربة القاضية، الملاكم الإنجليزي جيفك مليز على حلبة مدينة غلاسكو في اسكتلندا. وتمكن عبدالملك من حسم النزال في الجولة الثانية، بالضربة الفنية القاضية، وأصبح على بعد 4 نزالات ليدخل عالم الاحتراف لوزن 77 كلغ.

وأجرى الملاكمان الجمعة الماضية عملية الوزن بحضور كثيف لوكالات الأنباء ومراسلي كثير من الإذاعات البريطانية والعالمية، وفي جو أكثر من رائع بعد أن تمت عملية الوزن والتقابل الشخصي بين الملاكمين الليبي والإنجليزي.
وأحرز البطل الليبي العالمي كمال القرقني ذهبية بطولة أرلوند كلاسيك للمحترفين 2018 لبناء الأجسام، التي أقيمت في الولايات المتحدة الأميركية بعد احتلاله المركز الأول من بين العديد من رياضي العالم.

وتعد هذه هي أول ذهبية تسجل باسم رياضي ليبي في هذه البطولة، التي تحمل اسم بطل العالم في بناء الأجسام أرنولد شوارزنيجر.

وتعتبر أرنولد كلاسيك من أكبر بطولات كمال الأجسام ماديًا بعد مستر أولمبياد، حيث إن الجائزة الأولى في 2017 وصلت إلى 130 ألف دولار نقدًا، وسيارة هامر، وساعة روليكس.

ويعد البطل الليبي كمال القرقني من أهم اللاعبين على الساحة، كونه صاحب بطولة العالم لأكثر من خمس مرات، كما يعد من أقوى وأفضل الأجسام العربية في الفترة الأخيرة، فلم يستطع أي بطل عربي منازلته والتغلب عليه، باستثناء البطل المغربي محمد زكريا الذي تغلب عليه مرة واحدة في عام 2013 في المغرب، وحقق المركز الأول في فئة وزن أكثر من الـ100كغم.

المزيد من بوابة الوسط