فرقة موسيقية تحثُّ الرجال اليابانيين للتعبير عن الحب بالورود

جاب موسيقيون شوارع طوكيو الثلاثاء في حين وزعت فتيات الورود على نساء عابرات في محاولة لحثّ الرجال اليابانيين على التعبير عن مشاعرهم بالورود في يوم عيد الحب، وهو سلوك نادر في مجتمع اعتادت فيه النساء على تقديم الشوكولاتة للرجال.

ومنذ بدء الاحتفال بعيد الحب في اليابان قبل نحو أربعة عقود، يحيي اليابانيون المناسبة بشكل مختلف، فالنساء هنّ من يشترينّ الهدايا والشوكولاتة للرجال بما في ذلك رؤساء العمل والزملاء والأزواج، وبعض الرجال يرد الهدايا بعد شهر بمناسبة ما يعرف باسم «اليوم الأبيض» ،وفقاً لوكالة رويترز.

وأراد أعضاء فرقة «نيكد» الموسيقية إعطاء الرجال فكرة عن شعور المرأة بالسعادة الغامرة عندما تقدم لها وردًا، ويعتزمون توزيع ألف وردة على مدى يومين.

وقالت ساياكا كانزاكي منظمة العرض «في ثقافة اليابان، يشعر أغلب الرجال بالحرج من تقديم الزهور لكننا نريد إرساء عادة جديدة تمكن الرجل من تقديم الورود خاصة في يوم مثل عيد الحب».

وقالت متسوقة تدعى آيكا أكوهوري لم يقدم لها الورد في حياتها،وبالنسبة لها فإن عيد الحب يعني أن تخبز وتستعد وتخطط لموعد غرامي مع زوجها.

وقالت «من الصعب أن تقول لرجل ياباني هل يمكن أن تأتيني بالورود؟ لكن إذا وجدتُ رجلًا يفعل ذلك فسأرحب بالتأكيد».

المزيد من بوابة الوسط