شركة طيران فيتنامية ترسل عارضات بملابس فاضحة لطائرة منتخب كرة

تقدّمت شركة الطيران الفيتنامية «فييتجت» بالاعتذار بعد تعرّضها لانتقاد شديد إثر إرسالها عارضات أزياء بملابس فاضحة إلى طائرة منتخب كرة القدم للاعبين دون الثالثة والعشرين.

وبعد مباراة خسرها المنتخب في وجه أوزبكستان أثارت حماسة الجمهور، تعجّب اللاعبون بوجود شابات يرتدين ملابس فاضحة جدًا غطيت أجساد البعض منهن بمواد براقة، على متن طائرتهم، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

وسرعان ما انتشرت صور عارضات الأزياء وهن يتنقلن في الطائرة، على مواقع التواصل الاجتماعي، ما دفع «فييتجت» إلى الاعتذار. وأشارت المجموعة إلى أنها «مبادرة مرتجلة» وليس استراتيجية تسويق مدروسة. وأكدّت أن تدابير تأديبية اِتُخذت في حقِّ «الطاقم المعني».

وتظهر إحدى الصور التي لقيت رواجًا كبيرًا على شبكات التواصل الاجتماعي لاعبًا شابًا يبدو جد منزعج من فتاة تعانقه لا ترتدي سوى ملابس داخلية حمراء وفضية.

وأطلقت شركة الطيران هذه رحلاتها الميسورة الكلفة سنة 2011، وتعرضت لعقوبات سنة 2012 لأنها نظمت عرض أزياء لملابس البحر على متن إحدى طائراتها بمناسبة تدشين خط داخلي جديد.

ولقي لاعبو المنتخب استقبالاً حارًا الأحد عند عودتهم إلى فيتنام حيث احتشد المئات من مؤيديهم حاملين علم البلد.