ديزني تقدم علاوات لموظفيها بعد الإصلاح الضريبي

أعلنت مجموعة «ديزني» تقديم علاوات لموظفيها في الولايات المتحدة، حاذية بالتالي حذو عدة شركات أميركية أقدمت على ذلك بعد إقرار إصلاح مالي يخفّض الضرائب المفروضة على المؤسسات.

وجاء في بيان صادر عن مجموعة والت ديزني أن «أكثر من 125 ألف موظف سيتلقون علاوة قيمتها ألف دولار»، من دون ذكر الإصلاح المالي الذي أقره الكونغرس قبل عيد الميلاد،وسيُقدم المبلغ على دفعتين للطاقم العامل في الولايات المتحدة، في مارس وسبتمبر، بحسب ما أوضحت المجموعة.

وتنوي ديزني التي أعلنت مؤخراً عن نيتها شراء الجزء الأكبر من مجموعة «فوكس» مقابل أكثر من 50 مليار دولار، وتخصيص 50 مليون دولار هذا العام لإنشاء برنامج تعليمي وتدريبي موجه للعمال الذين يتقاضون أجراً بحسب ساعات العمل والبالغ عددهم نحو 88 ألفا، وفي وسعهم بفضل هذا الصندوق، تمويل دراساتهم أو حصص التدريب التي يشاركون فيها،وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية.

وكثيرة هي الشركات الأميركية التي أعلنت، مثل آبل وولمارت وفيرايزون، عن علاوات أو زيادة أجور لموظفيها وعن استثمارات وفرص عمل مستحدثة في الولايات المتحدة، منذ اعتماد هذا الإصلاح الضريبي.

وبحسب غاري كون مستشار الشؤون الاقتصادية في البيت الأبيض، أقرت حوالى مئتي شركة علاوات بعد تخفيض الضرائب المفروضة عليها.

و بلغ رقم أعمال ديزني 55,1 مليار دولار، وحققت أرباحًا قدرها 9 مليارات خلال العام الماضي.

المزيد من بوابة الوسط