لويس هاميلتون يعتذر بعدما وبخ ابن شقيقته

قدم بطل العالم البريطاني لسباقات «فورمولا واحد» لويس هاميلتون اعتذاراته الثلاثاء بعدما وبخ ابن شقيقته الذي ارتدى في عيد الميلاد فستان أميرة، مشددًا على أنه أخطأ في حكمه.

ونشر بطل العالم أربع مرات شريط فيديو عبر حسابه على خدمة «إنستغرام» الذي يتابعه 5.7 مليون مشترك، يظهرالطفل مرتديًّا فستانًا أزرق وزهري اللون ويلوح بعصا سحرية. وعلق هاميلتون في الشريط قائلاً «أنا حزين جدًا الآن. انظروا إلى ابن شقيقتي»، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

وسأل هاميلتون الطفل «لِمَ ترتدي فستان أميرة؟ هل حصلت على ذلك لمناسبة عيد الميلاد؟» وصرخ بعد ذلك «الصبيان لا يرتدون فستان أميرات!» وأثار موقفه هذا ردود فعل كثيرة من رواد الإنترنت فاضطر هاميلتون (32 عامًا) إلى التراجع عن تصريحاته.

وأوضح هاميلتون عبر «تويتر»، «في الأمس كنت ألهو مع ابن شقيقتي وأدركت أن كلامي كان غير مناسب لذا قمت بحذفه. لم تكن نيتي إيذاء أي أحد. أريد أن يكون ابن شقيقتي حرًا في التعبير عن نفسه».

وأضاف: «أتقدم بأصدق الاعتذارات على تصرفي لأني أدرك أن من غير المقبول تهميش أي شخص».

ومضى مؤكدًا «لطالما دعمت حق كل شخص بأن يعيش حياته كما يحلو له وآمل أن أسامح على هذا الحكم الخاطئ».

المزيد من بوابة الوسط