قاتل ادّعى البكم حتى فقد القدرة على الكلام

ادّعى قاتل صيني البكم لمدة 12 عامًا هربا من ماضيه، لدرجة أنه فقد القدرة على الكلام، بحسب ما أفادت صحيفة محلية.

وغادر الرجل الذي يدعى زنغ بلدته الواقعة في مقاطعة تشيجيانغ الشرقية سنة 2005 بعد أن قتل عمّ زوجته بسبب خلاف حول سعر الإيجار بقيمة 500 يوان (76 دولارا)، وفق ما أوردت «وكالة الأنباء الفرنسية» نقلاً عن صحيفة «تشيجيانغ».

وادّعى الشاب الذي كان في الثالثة والثلاثين من العمر وقتها أنه أخرس ونجح في إيجاد عمل في ورشة بناء في مقاطعة أخرى وغيّر اسمه وتزوج وبات رب عائلة.

غير أن الشرطة شكّت في أمره عندما تبين لها أنه لا يحمل أوراقًا ثبوتية، فأمرت بأخذ عينة من دمه واكتشفت في أكتوبر الماضي أن حمضه النووي قريب من حمض أهل القاتل الذي تبحث عنه منذ 12 عامًا.

وعندما افتضح أمره، تعذر عليه التكلم لأنه كان قد فقد القدرة على الكلام، وتواصل مع الشرطة خطيًّا موضحًا لها أن الإحجام عن التكلم كان وسيلة لتفادي التفوه بحماقات، وفق ما أوردت الشرطة المحلية.

ومن المتوقع أن يحكم على زنغ بالإعدام في حال إدانته.

المزيد من بوابة الوسط