طيار أميركي يشاهد جسمًا غريبًا في سماء كاليفورنيا

شاهد الطيار المتقاعد ديفيد فرافور، خلال مهمة تدريبية روتينية يوم 14 نوفمبر العام 2004، جسمًا غريبًا قبالة ساحل كاليفورنيا.

وأظهر مقطع فيديو، أفرج عنه الجيش الأميركي مؤخرًا، كائنًا بطول 40 قدمًا يتحرك بسرعة، خلال القيام بمهمة تدريبية على متن مقاتلة F / A-18، وفقًا لموقع «سكاي نيوز».

وظهر الجسم لفترة قصيرة ثم انحرف نحو البحر، وتوقف قليلاً وبدأ يحوم بعد ذلك قبل أن يختفي من الرادار والسماء.

وقال فرافور لموقع «آي بي سي نيوز» الأميركي: «أستطيع أن أقول لكم إن الجسم الذي رصدته خلال هذه المهمة لم يكن من هذا العالم».

و أضاف: «أنا لست مجنونًا، لم أكن ثملاً، رأيت الكثير من الأشياء خلال 18 عامًا من الطيران، لكن ما رأيته في ذلك اليوم كان فعلاً غريبًا وغير عادي. هذا الشيء لم يكن لديه أجنحة».

المزيد من بوابة الوسط