سجن 9 أشخاص لحيازتهم العاج في تنزانيا

أصدر القضاء التنزاني أحكامًا صارمة بالسجن في حق تسعة أشخاص من بينهم شرطيان لحيازتهم أنياب فيلة بطريقة غير شرعية، بحسب ما أفادت مصادر قضائية.

وفي قضية أولى حكم على شرطيين اثنين بالسجن 35 عامًا وعلى ستة مدنيين يحاكمون معهم، بالسجن 25 عامًا بحسب ما أظهر مقتطف من حكم صدر الجمعة عن محكمة في دار السلام، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

ورأت المحكمة أن «الشهادات التي تقدم بها الادعاء قابلة للتصديق» وفيها أنه تم توقيف المتهمين «وبحوزتهم 70 ناب فيل» في منطقة كيساراويه قرب دار السلام، بحسب ما جاء في الوثيقة.

وفي قضية أخرى قضت محكمة مانيوني في شمال البلاد بالسجن عشرين عامًا على رجل أدين بتهمة حيازة ثمانية أنياب فيلة بطريقة غير قانونية، بحسب ما قال مصدر قضائي.

وأعلنت السلطات التنزانية الشهر الماضي أنها أوقفت في في دار السلام ستة أشخاص كان بحوزتهم 28 ناب فيل يبلغ وزنها الإجمالي 376 كيلوغرامًا. وقال وزير الموارد الطبيعية، جومان مغيمبه، إن ستة أشخاص وجميعهم تنزانيون، كانوا يحاولون إيجاد من يشتريها.

وينتشر الصيد غير الشرعي في تنزانيا التي هي من البلدان التي تضم أكبر عدد من الفيلة في القارة الأفريقية. وجاء في إحصاء أخير أن عدد الفيلة تراجع بنسبة 60% بين العامي 2009 و2014.

وقتل مدافع جنوب أفريقي شهير عن البيئة كان يكرس نضاله لمكافحة الصيد غير الشرعي للفيلة في تنزانيا، في أغسطس الماضي بالرصاص في دار السلام. ويرى زملاؤه أنه دفع بذلك ثمن نضاله دفاعًا عن هذه الحيوانات.

المزيد من بوابة الوسط