إسباني يتسلق إيفرست مرتين في أسبوع

حقق المتسلق الإسباني كيليان خورنيت المعروف بلياقته البدنية العالية، رقمًا قياسيًّا جديدًا ببلوغه قمة إيفرست مرتين في أسبوع واحد، بحسب ما أعلن فريقه.

وتمكن المتسلق من بلوغ أعلى قمة في العالم مرتين يفصل أولاهما عن الثانية أسبوع، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وقال في بيان وزّعه فريقه الاثنين «أنا سعيد جدًا لأني وصلت إلى القمة مجددًا، أشعر أني بخير اليوم مع أن السير بسرعة كان أمرًا متعبًا».

وانطلق كيليان في رحلته الثانية السبت من معسكر على ارتفاع 6500 متر، ووصل إلى القمة بعد 17 ساعة.

والاثنين الماضي، تمكن من بلوغ القمة البالغ ارتفاعها 8848 مترًا من دون أكسجين ولا حبال، سالكًا الطريق إلى القمة من المعسكر الواقع من جهة التيبت في رحلة استغرقت 26 ساعة.

ويعد كيليان خورنيت من كبار متسلقي الجبال في العالم وأسرعهم، فالرحلة هذه التي أنهاها مرة في 26 ساعة ومرة أخرى في 17 ساعة تستغرق عادة ثلاثة أيام على الأقل.

ونجح أكثر من 120 متسلقًا منذ انطلاق الموسم في بلوغ القمة من الجانب الجنوبي فيما قام نحو 80 آخرين بذلك من ناحية التيبت.

وشهد الموسم الحالي مقتل ستة متسلقين فيما كانوا يحاولون بلوغ القمة.

المزيد من بوابة الوسط