قرش أبيض يقفز إلى داخل مركب صياد أسترالي

عاش صياد أسماك أسترالي مسن مغامرة ستبقى محفورة في ذهنه بعدما قفزت إلى مركبه سمكة قرش أبيض كبير، ما أدى إلى إصابته بجروح في ذراعه.

وقعت الحادثة عندما كان تيري سيلوود (73 عامًا) يأخذ قسطًا من الراحة في داخل مركبه قبالة سواحل إيفانز هيد في شمال ولاية نيو ساوث ويلز الأسترالية فعاش لحظات رعب لن ينساها أبدًا، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وقال سيلوود لقناة «إيه بي سي» الأسترالية: «لمحت طيف أمر ما يتجه نحو السفينة.. إلى أن ضربتني سمكة قرش بزعانفها على ساعدي وقامت بلفي وطرحي أرضًا على يدي وركبتي». وأضاف: «لقد أتت السمكة على ظهر محرك السفينة وطرحتني أرضًا».

السمكة كانت بطول 2.7 متر، فيما يبلغ طول السفينة 4.5 متر وعرضها 1.4 متر، ما ضيق الخناق على الصياد.

وتابع سيلوود: «كنت جاثيًّا على ركبتي، ويداي على الأرض وكان القرش يحدق بي وأنا أنظر إليه قبل أن يبدأ بالرقص حولي والتمايل ولم أستطع التحرك بالسرعة المطلوبة لبلوغ الحافة العليا من المركب». وقال: «كنت أفقد الكثير من الدم وجل ما كنت أفكر به هو الهرب من المكان».

ونجح الصياد في الإمساك بجهاز الاتصال اللاسلكي والتواصل مع فرق الإغاثة في القوات البحرية المحلية التي سارعت لإنقاذه ونقله إلى الشاطئ، حيث عولج من إصابته في الذراع.

وعاد عناصر الإغاثة لسحب القارب ومعه الضيف المزعج، الذي أشار مسؤولون محليون إلى أنه من نوع القرش الأبيض الكبير.

المزيد من بوابة الوسط