حديقة حيوانات مصغرة بحقيبة مسافر

أوقفت السلطات الهولندية رجلا روسي الجنسية عثرت في حقائبه للسفر على عشرات الأفاعي والضفادع والصراصير والسحالي الحية، وفق ما كشفت الهيئة الهولندية المعنية بالأمن الغذائي والصحي (إن في دبليو إيه).

ويُشتبه في أن الرجل الذي كان يعبر الثلاثاء في مطار أمستردام-سكيبهول خلال رحلة له من البرازيل إلى روسيا كان ينوي الاتجار بهذه الأنواع، وفق البيان الصادر عن هيئة «إن في دبليو إيه»، التي تعنى أيضًا بحماية الحيوانات، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وكان ينقل في المجموع 26 أفعى من أفاعي رأس الحربة و33 صرصورًا و11 سحلية و16 ضفدعًا، من بينها 10 سامة، في أوعية بلاستيكية داخل حقيبة يحملها على ظهره.

وأوضحت الهيئة أن «أغلبية هذه الحيوانات سامة، حتى أن سم البعض منها قاتل. وهي ليست من الأنواع المحمية لكن يُحظر نقلها بهذه الطريقة».

وتعاونت الهيئة الهولندية المعنية بالأمن الغذائي والصحي، في إطار هذه القضية مع مصلحة الجماركة وحُبس الرجل على ذمة التحقيق ونُقلت الحيوانات إلى مركز مختص.