المصربة إيمان تفقد 100 كيلوغرام من وزنها في الهند

فقدت شابة مصرية يعتقد أنها أسمن امرأة في العالم مئة كيلوغرام من وزنها بفضل نظام غذائي صارم وعملية جراحية أجريت لها في الهند، بحسب ما أعلن الخميس المستشفى في بومباي.

وكانت الشابة المصرية التي تدعى إيمان أحمد عبد العاطي والبالغة من العمر 37 عاما، تزن 500 كيلوغرام، أجبرها هذا الوزن على البقاء في منزلها 25 عاما بشكل متواصل،وفقاً لوكالة الانباء الفرنسية.

وقال مستشفى سيفي في بومباي حيث تعالج إيمان إنها خضعت لعملية ناجحة في السابع من مارس و استأصل الأطباء قسما من معدتها في هذه العملية.

وأضاف البيان أن الشابة تقتات الآن على السوائل وأن الفريق الطبي يعمل على معالجة أي تبعات صحية، وتوفير الظروف اللازمة لعودتها إلى مصر.

وكانت قضية هذه الشابة أثارت تعاطف الطبيب الهندي مفضل لاكدوالا الذي عرض أن يجري لها العملية الجراحية.

وتعاني إيمان، بسبب السمنة المفرطة، من السكري وارتفاع ضغط الدم والارق.

ورغم هذا الانخفاض الكبير في الوزن من 500 كيلوغرام إلى 400، ما زالت إيمان أسمن امرأة في العالم.