كندا ترحل هولنديًا ارتكب 40 جنحة

ستقوم السلطات الكندية بترحيل الهولندي لين فان هيست (59 عامًا)، الذي وصل إلى كندا عندما كان لا يزال رضيعًا الاثنين إلى بلده الذي لا يتكلم لغته، بموجب قرار صادر عن القضاء في ختام دعوى استغرقت تسع سنوات.

وصل لين فان هيست عندما كان في شهره الثامن مع والديه إلى كندا سنة 1958 وهو «لم يستحصل على الجنسية الكندية»، وشخصت إصابته بالاضطراب الوجداني الثنائي القطب عندما كان في السادسة عشرة من العمر، بحسب ما جاء في قرار الترحيل الصادر عن محكمة فيدرالية في فانكوفر (مقاطعة بريتيش كولومبيا غرب كندا)، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وتعرض الرجل الذي يدمن المخدرات والكحول لعدة ملاحقات بين منتصف السبعينات والعام 2013 على خلفية ارتكاب حوالى 40 جنحة. وكشف أنه ارتكب تلك الأفعال جميعها خلال «أشد مراحل مرضه»، وفق ما ورد في قرار المحكمة.

ومنذ تشديد التشريعات في عهد الحكومة السابقة المحافظة، بات يتعرض الأجنبي الذي يحكم عليه بأكثر من ستة أشهر من السجن لخطر الترحيل من كندا، في مقابل سنتين من السجن في التشريعات السابقة.

وطعن لين فان هيست مرات عدة في الحكم الأول القاضي بترحيله الصادر في 2 يناير 2008. وساعده الطاقم الطبي على تعليق هذا الحكم، بحجة أن الاضطرابات النفسية التي يعانيها قد تدفعه إلى الانتحار في حال أرسل إلى بيئة مختلفة تمامًا.

وهو كان أيضًا يريد البقاء للاهتمام بوالدته البالغة 81 عامًا، وأشار إلى أن العلاجات الضرورية لحالته لن تقدم له في هولندا نظرًا لوضعه المالي في بلد لا يتقن لغته.

وأقر القاضي في قراره الواقع في 15 صفحة بالصعوبات الإضافية التي قد يواجهها شخص مثل لين فان هيست عند ترحيله، غير أنه اعتبر أن هذا الأخير لم يقم بأي خطوات كان من شأنها أن تسهل انتقاله. بالتالي أمر بترحيله في السادس من مارس.

المزيد من بوابة الوسط