سرقة مجوهرات بقيمة مليوني دولار من منزل مغنية كندية

تعرض منزل المغنية ألانيس موريسيت الواقع في حي برينتوود الراقي في لوس أنجليس للسرقة، وحمل اللصوص معهم مجوهرات بقيمة مليوني دولار، بحسب ما ذكر موقع «تي إم زي» المعني بأخبار المشاهير.

وأوضح الموقع أن مغنية الروك الكندية لم تكن في المنزل عندما دخل اللصوص إليه الخميس الماضي، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

ورفض الناطق باسم شرطة لوس أنجليس تأكيد اسم المغنية، إلا أنه أوضح أن دارة في برينتوود تعرضت لسرقة مجوهرات ومقتنيات أخرى بقيمة مليوني دولار كانت موجودة في خزنة.

وأتت عملية السرقة بعد أقل من أسبوعين على اعتراف وكيل أعمال المغنية الكندية أنه اختلس خمسة ملايين دولار منها بين مايو 2010 ويناير 2014.

واشتهرت المغنية التي تقدر ثروتها بحوالى 45 مليون دولار عالميًّا بفضل أغانٍ مثل «يو أوتا نو» و«هاند إن ماي بوكيت» و«يو ليرن» في منتصف التسعينات.