صنادل تحمل صورة غاندي تثير جدلاً في الهند

أثارت شركة «أمازون» جدلاً جديدًا في الهند مع عرضها صنادل أصبع تحمل صورة غاندي بعد أيام على اضطرارها لسحب مماسح أقدام بألوان العلم الهندي.

وأعلنت «أمازون»، الخميس، أنها سحبت من البيع مماسح أقدام أثارت جدلاً، واعتبرتها نيودلهي مهينة مهددة بطرد موظفين أجانب للشركة الأميركية العملاقة في مجال التجارة الإلكترونية، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وطلبت وزيرة الخارجية الهندية سوشما سواراج، الأربعاء، من «أمازون» تقديم الاعتذار لهذه «الإهانة غير المقبولة».

وما كادت هذه العاصفة تهدأ، حتى نشر رواد إنترنت صورًا لصنادل أصبع تحمل صورة وجه غاندي تباع على موقع «أمازون» في الولايات المتحدة.

وقال مايانك بارمار أحد هؤلاء: «يجب منع أمازون في الهند. لقد تجاوزت الحدود. هذا أمر غير مقبول». وتباع هذه الصنادل بسعر 1699 دولارًا.

ولم ترد المجموعة على أسئلة وكالة الأنباء الفرنسية، لكن يبدو أنها سحبت بعد ساعات قليلة الصنادل هذه من موقعها الإلكتروني.

وخاضت «أمازون» في العام 2013 سوق التجارة الإلكترونية في الهند، التي تشهد منافسة محتدمة وحققت تقدمًا منتظمًا منذ ذلك الحين، واعدة باستثمار خمسة مليارات دولار على ست سنوات.

المزيد من بوابة الوسط