مجوهرات فريدة تعرض للبيع في مزاد بمدينة جنيف

تعرض دارا كريستيز وسوذبيز للبيع في مزاد، الثلاثاء والأربعاء، في جنيف، مجوهرات من شأنها أن تجذب أصحاب المليارات من روس وصينيين خصوصًا، يبحثون عن قطع ملفتة.

ويتوقع أن ينفق عشاق المجوهرات وخبراء الماس وأثرياء عشرات ملايين الدولارات خلال هذين اليومين في جنيف، وهم على موعد مرتين في السنة في سويسرا مع هذه المزادات التي تنظمها الداران الشهيرتان، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

ويقول الخبير توبياس كورميند، الذي يدير موقع 77 دايمنز.كوم الأول في أوروبا في مبيعات المجوهرات المرصعة بالماس عبر الإنترنت، إن «قرطي أذن مؤلفين من ماستين كبيرتين (52.55 و50.47 قيراط) بلون دي الأنقى، قد يجدان من يشتيرهما من بين ثري جديد في روسيا أو ملياردير صيني أو قطب من أقطاب الأعمال لا يتردد في إبراز ثروته».

وقرطا الأذن من تصميم بومير وباسينغ تعرضهما للبيع دار كريستيز، الثلاثاء، وتقدر قيمتهما بين 20 و30 مليون دولار على ما أضاف كورميند.

وتعرض دار بومير وباسينغ للمجوهرات كذلك قطعة أخرى هي قلادة تضم ثلاث ماسات كبيرة يقدر سعرها بين ثمانية ملايين و12 مليون دولار.

وتتوقع دار كريستيز أن تحقق 80 مليون دولار من بيع 223 قطعة تعرضها في مزاد نوفمبر التقليدي في جنيف.

وتعرض دار كريستيز كذلك سوارًا مرصعًا بالماس كان ملكًا لنصيرة الفن منى فون بيسمارك (1899-1983) ويقدر سعره بأكثر من 500 ألف دولار.

وتعرض دار سوذبيز من جهتها خلال مزاد يقام الأربعاء خاتمًا من تصميم كارتييه مرصعًا بماسة زرقاء نادرة من 8.01 قيراط بلون فانسي فيفيد بلو ويدعى ذي سكاي بلو دايمند.

وقال ديفيد بينيت رئيس القسم الدولي للمجوهرات الراقية لدى دار سوذبيز إنها ماسة «بلون أزرق سماوي صاف وهي مربعة ما يعطيها مظهرًا أنيقًا جدًا ويقدر سعرها بين 15 و25 مليون دولار».

في نوفمبر 2015، حققت دار سوذبيز سعرًا قياسيًا عالميًا على صعيد الماس الأزرق مع بيع بلو مون أوف غوزفين بسعر 48.5 مليون دولار أي أكثر من أربعة ملايين دولار لكل قيراط.

وتقدم دار سوذبيز قطعتين من المجوهرات مرتبطتين بتاريخ الإمبراطورية في روسيا ولا سيما بطرس الكبير وكاترين الثانية وهما عقد من الماس مزين بمشبك قابل للفصل على شكل عقدة.

وكانت الإمبراطورة كاترين الثانية (1729-1796) اشترت العقد وصمد في كل الاضطرابات التي شهدتها روسيا بين القرنين الثامن عشر والعشرين، واشترى جامع حلي هذا العقد في مزاد العام 2005 وهو يطرحه للبيع مجددًا بعد 11 عامًا بسعر مقدر بين 3 و5 ملايين دولار.

أما القطعة الثانية فهي حلية من الماس الملون قدمتها الإمبراطورة كاترين الأولى (1684-1727) زوجة بطرس الأول أو بطرس الكبير إلى السلطان العثماني أحمد الثالث (1673-1736).

وتعرض دار سوذبيز للبيع كذلك ماستين زهريتين وزن الأولى 17.07 قيراطًا والثانية 13.20 قيراطًا. ويقدر سعر الأولى بين 12 و15 مليون دولار والثانية بين 9 ملايين و14 مليونًا، وتتوقع دار سوذبيز أن تحقق مئة مليون دولار من 342 المجموعة.