أربعة قتلى في مجمع ترفيهي أسترالي

قُـتل أربعة أشخاص، الثلاثاء، في حادث في مجمع «دريم وورلد» الترفيهي في منطقة غولد كوست السياحية في شرق أستراليا، بحسب ما أعلنت الشرطة في وقت روى شهود أن الحادث ناجم عن انقلاب عوامة في إحدى ألعاب المغامرات المائية في الموقع.

وأشارت شرطة ولاية كوينزلاند في بيان إلى أنه «تم تأكيد وفاة أربعة بالغين»، لافتة إلى أن نظام الدفع بالحزام الميكانيكي لهذه اللعبة أدى دورًا في هذه الحادثة، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وأوضحت صحيفة «غولد كوست بوليتن» أن الحادثة وقعت في أحد الأنشطة الترفيهية الشبيهة بقطار الموت والمعروف باسم «ثاندر ريفر رابيدز» وتستخدم فيه عوامات دائرية يتسع كل منها لستة أشخاص.

وذكرت هيئة الإغاثة في كوينزلاند أن الضحايا هم رجلان وامرأتان تراوح أعمارهم بين 32 عامًا ومطلع الأربعينات. ولم يتم تحديد أسمائهم ولا جنسياتهم.

وأشار المجمع الترفيهي في بيان إلى أن «دريم وورلد يعمل بأقصى سرعة ممكنة لتحديد ملابسات الحادث ويتعاون بشكل وثيق مع السلطات والشرطة لهذه الغاية».

وقالت ليا كايبس، التي كانت تتحضر للعب هذه اللعبة، لمحطة «إيه بي سي» الأسترالية إن إحدى العوامات انقلبت على ما يبدو. وأضافت: «رأينا فتاة صغيرة وشقيقتها ووالدتها»، متحدثة عن انقلاب عوامة وسماع صراخ جميع مَن كانوا عليها.