«رولر دربي».. متنفس النساء في جنوب أفريقيا

تقبل النساء الجنوب أفريقيات بشكل متزايد على ممارسة رياضة «رولر دربي»، وهي عبارة عن منافسات تستخدم فيها أحذية التزلج تعتمد على القوة البدنية وتتيح اللجوء إلى كل أنواع الضربات تقريبًا لصد الخصم.

ففي صالة في تورفونتين بضاحية جوهانسبرغ الجنوبية، تطوف اللاعبات الحلبة، وهن يقلن إنهن يجدن في هذه المنافسات المحتدمة التي تستخدم فيها أحذية التزلج متنفسًا للابتعاد عن الضغط النفسي بفاعلية أكبر من أي جلسة للتمارين البدنية. ويقول المدرب الوطني نك تشالمرز للاعباته العشر: «اقتربن أكثر بعضكن من بعض»، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

مبدأ هذه اللعبة بسيط ويقوم على اختيار كل فريق متسابقة يتعين عليها تخطي منافساتها في الفريق الآخر اللواتي يحق لهن القيام بأي شيء لإعاقة تقدمها بما يشمل طرحها أرضًا.

هذه الرياضة التي انطلقت في الثلاثينات في الولايات المتحدة وتمارس على ملعب بيضاوي الشكل، باتت موجودة في مختلف أنحاء العالم خصوصًا في البلدان الناطقة بالانجليزية، وهي تجذب خصوصًا النساء.

غير أنها لم تصل إلى القارة السمراء إلا أخيرًا بعدما أدخلتها إلى جنوب أفريقيا امرأتان طليعيتان اكتشفتاها بفضل فيلم سينمائي شاهدتاه. ومذاك، تمارس هذه الرياضة من نساء من خلفيات مختلفة بينهن محاميات ومخرجات وربات منزل من الوافدات حديثًا إلى عالم الرياضة.

وتقول ديان سيلفا، وهي طبيبة في سن الثلاثين، إن «أحد أكثر العناصر الجاذبة والمحررة في الرولر دربي هو أنه مصنوع للنساء سواء كن طويلات القامة أو قصيرات أو رياضيات أو متقدمات في السن».

ويرى محبو «الرولر دربي» أنها ليست مجرد رياضة، بل هي تشكل نشاطًا يمنح النساء القيمة التي يستأهلنها.