مؤسس «فيسبوك» يسعى للقضاء على الأمراض

تعهد مؤسس «فيسبوك»، مارك زاكربرغ، وزوجته دفع ثلاثة مليارات دولار خلال العقد المقبل للمساهمة في الوقاية من الأمراض والشفاء منها وضمان مستقبل أفضل لابنتهما تاليا.

وأوضح زاكربرغ في سان فرانسيسكو عند إعلانه التبرع بهذا المبلغ الجديد من قبل جمعية «تشان زاكربرغ إنيشاتيف»، «إنه هدف طموح، إلا أننا ناقشنا الموضوع في السنوات الأخيرة مع خبراء اعتبروا أن الأمر ممكن، لذا قررنا التعمق به». و«تشان زاكربرغ إنيشاتيف» جمعية أسسها زاكبرغ مع زوجته بريسيلا تشان، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

واعتبر مارك زاكربرغ أن هذا المبلغ سيوفر للجمعية الوسائل الضرورية حتى نهاية القرن لإيجاد علاجات لكل الأمراض أو على الأقل السيطرة على بعض الأمراض التي لا تزال قاتلة حتى الآن.

وشددت بريسلا تشان وهي طبيبة على أن هذا لا يعني أن الأطفال لن يصابوا بأمراض، إلا أن نسبتهم ستكون أقل.

ويشكل هذا الاستثمار الجهد الأول للزوجين زاكربرغ اللذين أملا أن يكون «جماعيًّا». وتمنيا إقامة مركز كبير لعلم الأحياء في سان فرانسيسكو، حيث يمكن للعلماء أن يعملوا على تطوير أدوات تسمح بدراسة أفضل للأمراض وفهمها.

وأضاف زاكربرغ: «يظهر تاريخ العلوم أن معظم التقدم الكبير المحرز أتى بعد اختراع تكنولوجيات جديدة تسمح بالتفكير بطريقة مختلفة» مشيرًا إلى اختراع المجهر أو فك رموز الحمض الريبي النووي. وأوضح: «هذه الأدوات تسمح بإحراز تقدم أيضًا حول طرق معالجة الأمراض».

المزيد من بوابة الوسط