يطلق اسم الرئيس على كلبه فماذا فعلت السلطات؟

أطلق نيجيري اسم «بخاري» على كلبه، وهو الاسم الذي يحمله رئيس البلاد، فأطلق القضاء ملاحقات في حقه.

ويتمتع يواكيم إروكو شرعيًا بحق تسمية كلبه كما يشاء، بحسب بيان صادر عن محاميه إيبون أولو أبيغبوروا.

واسم بخاري ليس حكرًا على الرئيس محمد بخاري، فهو اسم يمكن أن يطلق على أي كائن حي، بحسب المحامي الذي وصف هذه القضية بـ«التافهة».

ومَثُل إروكو أمام القضاء في أغسطس في محكمة محلية في ولاية أوغون في جنوب غرب البلاد بعد ملاحقته باعتماد سلوك من شأنه الإخلال بالنظام العام، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وبحسب الشرطة المحلية، اختار إروكو هذا الاسم لكلبه ليضايق جاره الذي يحمل أيضًا اسم بخاري، وليس للمسألة أي صلة بالرئيس.

ومن المرتقب أن يمثُل إروكو مجددًا أمام القضاء في التاسع عشر من سبتمبر، بحسب المحامي الذي أفاد بأنه فقد أثر كلبه.

المزيد من بوابة الوسط