نيويورك تكرم «محمد علي» بهذه الطريقة

قرر رئيس بلدية نيويورك، بيل دي بلازيو، تسمية جزء من الشارع رقم 33 في مانهاتن المحاذي لقاعة «ماديسون سكوير غاردن» الشهيرة بـ«مسلك محمد علي»، تكريمًا للملاكم الشهير الذي توفي الجمعة.

وبرر رئيس البلدية قراره الموقت هذا بالتذكير بالمباريات الثماني التي شارك فيها محمد علي في «ماديسون سكوير غاردن»، وبالإشادة بذكرى هذا «الناشط» الذي تقام جنازته الجمعة في مدينة لويفيل (وسط الولايات المتحدة)، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

واستضافت «أشهر قاعة في العالم»، كما يلقبها أصحابها، ما عرف بـ«مباراة القرن» في 8 مارس 1971 بين جو فريزير ومحمد علي الذي تكبد إثرها أول خسارة في مسيرته المهنية بعد 31 فوزًا متتاليًا.

وبعد ثلاث سنوات، أخذ الملاكم الذي كان يصف نفسه بـ«الأعظم» ثأره في 28 يناير 1974، متغلبًا على فريزيز في القاعة عينها.

وتغيير الاسم هو تدبير موقت وكي يعتمد القرار نهائيًا لابد من أن يصوت عليه المجلس البلدي ويصادق عليه رئيس البلدية. ولم يتخذ أي إجراء في هذا الخصوص حاليًا، بحسب ما قالت ناطقة باسم البلدية لـ«وكالة الأنباء الفرنسية».

وقال ريتشارد غوتفرايد المسؤول في ولاية نيويورك إن «محمد علي.. كان محط إعجاب من العالم أجمع باحترامه لمبادئه وإيمانه والتزامه بالسلم والتسامح».

وأضاف قائلاً: «من الطبيعي أن تشيد نيويورك عاصمة العالم بذكرى محمد علي، بطل من أبطال العالم، بكل ما للكلمة من معنى».

المزيد من بوابة الوسط