قافلة مساعدات من أهالي درنة إلى نازحي سرت في بني وليد

وصلت مدينة بني وليد، اليوم الثلاثاء، قافلة إغاثة مقدمة من أهالي مدينة درنة إلى الأسر النازحة من مدينة سرت.

وأفاد رئيس المجلس المحلي بني وليد، وفق وكالة الأنباء الليبية، بأن القافلة تشمل مواد غذائية، ولحومًا، وأغطية، من المقرر توزيعها حسب اللوائح المعمول بها من قبل لجنة الأزمة بالمدينة.

ويعاني عدد كبير من الأسر النازحة من سرت والمناطق القريبة منها قلة الإمكانات وظروفًا إنسانية سيئة في ظل عدم وجود السيولة في المصارف وارتفاع كبير في إيجار المنازل والمواد الغذائية والاحتياجات الضرورية.

يشار إلى أن مدينة بني وليد شهدت في الآونة الأخيرة نزوح أعداد كبيرة من الأهالي من مدينة سرت إثر تصاعد الأعمال العسكرية بالمنطقة الوسطى.