العبيدي: فرض العقوبات على رئيس «النواب» يؤزم الوضع في ليبيا‎

قال رئيس هيئة أعيان ومشايخ ليبيا مفتاح حسين العبيدي، إن فرض العقوبات الدولية على رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح قويدر «سيزيد من تأزم الوضع في ليبيا».

وأوضح العبيدي، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، اليوم الأحد، أن فرض العقوبات «سيقلل من فرصة الوصول إلى حل يرضي جميع الأطراف»، مضيفًا أن هيئة أعيان ومشايخ ليبيا «تستنكر بأشد العبارات إقرار العقوبات بحق رئيس مجلس النواب».

كما أعرب رئيس هيئة أعيان ومشايخ ليبيا عن استيائه من مخرجات المؤتمر الوزاري الدولي حول ليبيا الذي عقد في العاصمة النمساوية فيننا، الاثنين 16 مايو الجاري.

وأعلنت وزارة الخزانة الأميركية خلال الفترة الماضية فرض عقوبات على رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، على خلفية عرقلة تشكيل حكومة الوفاق الوطني التي يقودها فائز السراج.

من جانبه، قال القائم بأعمال مدير مكتب مراقبة الأصول الأجنبية بوزارة الخزانة الأميركية، جون سميث، إن صالح «مسؤول عن عرقلة التقدم السياسي في ليبيا». وأكد أن القرار «يبعث رسالة واضحة بأن الحكومة الأميركية ستواصل استهداف أولئك الذين يقوضون السلام والأمن والاستقرار في ليبيا».