عقيلة: طبرق المكان الطبيعي للقاء السراج

قال رئيس مجلس النواب الليبي، المستشار عقيلة صالح، إن مدينة طبرق هي المكان الطبيعي للقاء رئيس المجلس الرئاسي، فائز السراج، معتبرًا أن اختيار أي مكان بديل للقاء «انحراف عن المسار الطبيعي، وهو نيل الثقة و إقرار حكومته من تحت قبة مجلس النواب فقط».

وعقّب رئيس المجلس، في تصريح أمس وفق وكالة أنباء الشرق الأوسط، بأن المجلس الرئاسي لم يكن منتخبًا من مجلس النواب، وأن اختياره جاء من خارج المجلس، لافتًا إلى أن الشعب الليبي لن يقبل أن يمنح الثقة للحكومة إلا من خلال تضمين الإعلان الدستوري، ثم التصويت على الحقائب الوزارية بعد عرض سيرهم الذاتية داخل المجلس، كل وزير على حدة.

وأوضح صالح أن هذا الإجراء هو المخرج الوحيد لنيل حكومة الوفاق الثقة، قائلاً: «إن ما يقوم به المجلس الرئاسي هو تحدٍّ لإرادة الشعب الليبي والالتفاف على شرعية مجلس النواب».

كان عضو مجلس النواب الليبي، عبد السلام نصية، دعا في وقت سابق أمس، إلى عقد لقاء يجمع بين رئيس المجلس الرئاسي، فائز السراج، ورئيس مجلس النواب، عقيلة صالح داخل ليبيا من أجل مناقشة القضايا الراهنة.