تنظيم «داعش» يكشف طريقة إعدام الشيخ عبد السلام صداقة في درنة

كشف تنظيم داعش عن طريقة إعدامه للشيخ عبد السلام صداقة الذي أختطف في مارس الماضي بمرتفعات الفتايح الزراعية شرق مدينة درنة التي كان يسيطر عليها التنظيم قبل إنسحابه منها في 20 أبريل الماضي.

ونشر التنظيم شريط فيديو على موقع يوتيوب بعنوان «وليمكنن لهم دينهم » ظهر فيه أحد عناصر تنظيم داعش وهو يقوم بإطلاق الرصاص على الشيخ عبد السلام صداقة الذي كان يرتدي ملابس سوداء ومغطى الوجه».

وخطف عناصر تنظيم «داعش» إمام مسجد بمرتفعات الفتايح الزراعية ، الشيخ عبدالسلام علي صداقة وشقيقيه أثناء تواجدهم بمسجد الفتائح يوم الأربعاء 19 مارس خلال تفقدهم مزرعتهم بالمنطقة، وحُجزا الأخوين بأحد المنازل في مرتفعات الفتائح الزراعية، بينما جرى اقتياد إمام المسجد إلى مكان مجهول وتمكن الأخوان من الهرب بعد أن سلك كُل منهما طريقًا مختلفًا، إذ توجه أحدهما شرقًا باتجاة بلدة مرتوبة ووصل إلى عناصر الجيش الليبي والوحدات المساندة لهم، بينما نزل الشقيق الآخر باتجاه درنة ووصل إلى المدينة».

وسبق لتنظيم «داعش» أن أعدم مواطنين بطرق بشعة بعد خطفهم، ونشر مقاطع فيديو لعمليات الإعدام على مواقع التواصل الاجتماعي.

المزيد من بوابة الوسط