حقيقة ما جرى بين السراج وعقيلة وقضيّة أدبيبة، ووصول 4 مليارات دينار إلى البيضاء في العدد (26) من جريدة «الوسط»

صدر اليوم الخميس العدد السادس والعشرون من جريدة «الوسط»، حاملاً على صدر صفحاته تصريحات خاصة لرئيس المجلس الرئاسي حول زيارته الأخيرة للقاهرة، وتفاصيل فشل عقد لقاء مشترك بينه وبين رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، كما تضمنت الصفحة الأولى أيضًا آخر تطورات عملية البنيان المرصوص، ونتائج المواجهات ضد تنظيم «داعش» في منطقة أبوقرين، إلى جانب العديد من التحقيقات والحوارات السياسية والاقتصادية التي تغطي مختلف القضايا التي تهم المواطن الليبي.

وتنفرد «الوسط» بنشر مذكرة النيابة العامة الخاصة بتحقيقات شرطة أسكتلندا في دعوى قضائية ضد الرئيس السابق لجهاز تنمية، وتطوير المراكز الإدارية علي أدبيبة بتهمة غسيل أموال، تصل قيمتها إلى 200 مليون جنيه إسترليني، يعتقد أنها أموال تم الاستيلاء عليها من الجهاز.

وفي حوار خاص كشفت عضوة «كتلة 94» بالمؤتمر الوطني المنتهية ولايته الدكتورة زينب هارون التارقي أن رئيس مجلس الدولة عبدالرحمن السويحلي أجرى اتصالات مع عدد من أعضاء الكتلة، لإغرائهم بالانضمام إلى عضوية مجلس الدولة مقابل صرف مرتباتهم كاملة كأعضاء مؤتمر عن المدة الماضية.

أما محافظ المصرف المركزي في البيضاء، علي الحبري، فخص «الوسط» بحوار كشف فيه عن أن «المصرف ينتظر وصول أوراق بنكنوت بقيمة 4 مليارات دينار في 28 مايو الجاري جرى طباعتها في روسيا».

وحول المعوقات التي لا تزال تعترض هيئة صياغة الدستور قال عضو الهيئة المقاطع عن مكون التبو، خالد وهلي في حوار لـ«الوسط»، إن الهيئة ترفض الاستجابة لمبدأ التوافق مع التبو والطوارق والأمازيع، المنصوص عليه في الإعلان الدستوري المؤقت، إذ تنتهج الهيئة المغالبة في كتابة الدستور متجاوزةً المواثيق الدولية واحترام وحماية حقوق الأقليات.

ويتضمن العدد تقرير شامل يلخص أبرز نتائج مؤتمر فيينا الأخير وما ترتب عليه من تحول في مسار الدعم الدولي لحكومة الوفاق الوطني، وموافقتها على رفع حظر توريد الأسلحة لمواجهة التهديد المتنامي لتنظيم «داعش».

وتحت عنوان «آمر محور الموت يخطفه الموت» يرسم مراسل «الوسط» في بنغازي صورة قلمية للعقيد عبدالله مفتاح الشعافي الذي اعتاد، سكان المدينة انتظار إطلالته المستمرة لاطلاعهم على آخر التطورات العسكرية والمواجهات العنيفة التي تشهدها محاور الموت، قبل استشهاده يوم 20 أبريل الماضي.

وتستعرض صحفة التحقيقات أشكال المعاناة التي تواجهها الصحافة الليبية وأنواع المتاعب والمخاطر التي يتعرض لها الصحفي الليبي من مختلف الجهات، كما تواصل الوسط نشر فصول جديدة من كتاب الثورة الليبية وتداعياتها لمؤلفيه: بيتركول وبرين ماكين، وعنوان هذه الحلقة هو «تدخل حلف الناتو».

كما تتضمن أيضاً صفحات الاقتصاد والفن والثقافة والرياضة تقارير وحوارات جديدة ومتميزة.

 

المزيد من بوابة الوسط