مساهل: الجزائر وأميركا تدعمان المجلس الرئاسي باعتباره «الممثل الوحيد لليبيا»

أكد وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي والجامعة العربية، عبدالقادر مساهل، على وجود «تطابق في الرؤى» بين الجزائر والولايات المتحدة الأميركية بشأن ضرورة تقديم الدعم والمساعدة للمجلس الرئاسي الليبي باعتباره «الممثل الوحيد لليبيا».

ونقلت وكالة الأنباء الليبية تصريح مساهل إلى الإذاعة الجزائرية عقب محادثاته في فيينا مع نائبة وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى، آن باترسون، التي أكد فيها وجود «تطابق في الرؤى بين الرئيسين الجزائري والأميركي حول ضرورة تقديم الدعم والمساعدة للمجلس الرئاسي باعتباره الممثل الوحيد لليبيا».

وشدد مساهل على أن المجلس الرئاسي في حاجة إلى الدعم، موضحًا: «نتفق جميعنا على أهمية مشاركة كل طرف يسعى إلى تحقيق الاستقرار في ليبيا في الحوار».

وبدورها أشارت آن باترسون إلى أن «الحكومة الجزائرية مستعدة للاضطلاع بدور مهم في المنطقة، ولا سيما فيما يخص تكوين الأسلاك العسكرية وأخرى خاصة بالشرطة في ليبيا»، وأضافت أن الجزائر «اضطلعت بدور استراتيجي في ليبيا وأفريقيا والشرق الأوسط على حد سواء».

المزيد من بوابة الوسط