العميد محمد الغصري : «داعش» يتمدد في ظل تشتت الجيش وعدم توحيد صفوفه

قال الناطق باسم غرفة العمليات العسكرية بين «سرت ومصراتة» العميد محمد الغصري: «إن تنظيم داعش يتمدد في ظل تشتت الجيش وعدم توحيد صفوفه»، متمنيًّا أن تكون هناك «مبادرة لتوحيد صفوف الجيش في كافة مناطق ليبيا لمحاربة داعش».

وكشف العميد محمد الغصري إطلاق مبادرة ضمت ضباط المنطقة الغربية بالكامل بجميع مدنها للتنسيق في ما بينها من أجل محاربة الإرهاب، دون أن يتحدث عن تفاصيل هذه المبادرة ، مؤكدًا أنهم مستعدون لقتال تنظيم «داعش» ولن يسمحوا للتنظيم بدخول مدينة مصراتة، حيث قال: «نحن مستعدون لمحاربة داعش والمجموعات الخارجة عن القانون، والقوات الجوية تستهدف الآن معاقل الإرهابيين في سرت»، متوعدًا بأن التنظيم لن يستطيع التقدم نحو مصراتة «إلا ونحن أموات، ولن يصلي أعضاء التنظيم فيها كما يقول بعضهم ونحن أحياء».

وقال الناطق باسم غرفة العمليات العسكرية بين «سرت ومصراتة» العميد محمد الغصري في حديثه لقناة «ليبيا» الفضائية ليل الثلاثاء: «نحن لم نشكل غرفًا، بل نفذنا قرار المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق المعترف به دوليًّا، ونقوم على تنفيذ مهمة محاربة داعش من مصراتة حتى سرت، وندعو كافة الشرفاء والضباط في الجيش لتوحيد الصفوف لمحاربة هذا التنظيم الإرهابي الخطير، ومشكلة سرت مشكلة حكومات فقط لا غير، فنحن عسكريون نتحرك بالأوامر ولا مشكلة لدينا في محاربة داعش».

وأضاف الغصري أن القوات المشاركة في «غرفة سرت مصراتة» هي من قوات الجيش الليبي، بالإضافة إلى السرايا والكتائب «المنضوية تحت شرعية الغرفة».

 

المزيد من بوابة الوسط