ورشة عمل حول محو الأمية القانونية للنساء في سبها

اختتمت اليوم الثلاثاء بمدينة سبها ورشة عمل حول محو الأمية القانونية للنساء التي نظمها الاتحاد النسائي بالجنوب وائتلاف القانونيين بسبها، وكانت قد انطلقت أول من أمس الأحد.

وقالت عضو الاتحاد النسائي في الجنوب ليلى فرحات لـ«بوابة الوسط» إن الهدف من الورشة توعية النساء بحقوقهن السياسية والمدنية والاجتماعية والقانونية؛ نظرًا لتراجع الاهتمام بحقوق المرأة خلال السنوات الأخير حول القضايا المتعلقة بالزواج والطلاق خصوصًا المرأة القروية. مشيرة إلى أن الورشة ناقشت أيضًا حقوق المرأة في العمل.

وأوضح عضو ائتلاف القانونيين في سبها عقيلة محجوب لـ«بوابة الوسط» إن الورشة ركزت على عدة محاور أساسية منها قانون العمل فيما يخص المرأة، والمحور الثاني كان قانون الجنسية الليبي حول ما يخص المرأة، مشيرًا إلى أنه كان أكثر المحاور نقاشًا.

وأضاف محجوب أن ورشة العمل تطرقت أيضًا إلى قانون الطلاق الليبي وقانون الطلاق في الدستور الليبي الصادر العام 1951، وكذلك وضع المرأة في مسودة الدستور.

وشهدت جلسة أمس الإثنين من ورشة العمل حضور عضوي الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور عن المنطقة الجنوبية، نادية عمران ومحمد الحبيب.