عودة الاتصالات إلى طبيعتها بين المنطقة الشرقية والغربية

أعلنت الشركة القابضة للاتصالات، اليوم الثلاثاء، عن عودة خدمات الاتصالات والإنترنت إلى وضعها الطبيعي بعد انتهاء أعمال الصيانة على كوابل الألياف البصرية الرابطة بين المنطقتين الغربية والشرقية.

وأوضحت الشركة القابضة للاتصالات في بيان اطلعت «بوابة الوسط» على نسخة منه، إن فرق العمل بشركة «هاتف ليبيا» انتهت إصلاح الكوابل المتضررة نتيجة أعمال حفر وصيانة لغرفة تفتيش تابعة لشركة المياه والصرف الصحي بالعاصمة طرابلس.

يذكر أن المنطقة الشرقية شهدت تذبذبًا في خدمات الاتصالات لشركتي «ليبيانا» للهاتف المحمول و«المدار الجديد»، وانقطاع وتذبذب للإنترنت استمر لساعات منذ ظهر الأحد.

ويعد مشروع ربط البلاد بشبكة اتصالات عن طريق الألياف البصرية من أهم مشاريع البنية التحتية، ويسهم في بناء الحكومة الإلكترونية مستقبلاً.