الأحيرش يترأس أول اجتماع لوزارة التعليم بعد توليه المنصب الجديد‎

عُقد بمقر وزارة التعليم بالحكومة الموقتة في مدينة البيضاء، اليوم الثلاثاء، اجتماع موسع برئاسة الوزير الجديد عبدالرحمن الأحيرش، مع مديري المكاتب والإدارات والمسؤولين بوزارة التعليم.

وبحث الأحيرش، خلال الاجتماع مع الحضور، الصعوبات والعراقيل التي تواجهها الوزارة والعمل على تذليلها، كما ناقشوا سبل متابعة سير العملية التعليمية التي شارفت على الانتهاء للعام الدراسي الحالي، وآلية ضمان سير الامتحانات النهائية بشكل صحيح دون أية عراقيل.

وتولي الأحيرش وزارة التعليم خلفًا للوزير السابق الدكتور فتحي المجبري الذي كُلِف بمهام نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني.

يُشار إلى أن الحكومة الموقتة أصدرت قرارًا الخميس الماضي بإيقاف فتحي المجبري بصفته وزير التعليم عن العمل بسبب «تجاوزات» لم يكشف عنها، وفقًا لرئاسة الحكومة. ونص القرار رقم «226» لسنة 2016 أن يكلف نائب رئيس الوزراء لشؤون الهيئات عبدالرحمن الأحيرش بتسيير المهام بوزارة التعليم.

وتولي المجبري وزارة التعليم في الحكومة الموقتة برئاسة عبدالله الثني في سبتمبر 2014، وعقب توقيع مجلس النواب على الاتفاق السياسي الليبي في ديسمبر 2015 تولي المجبري منصب نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بترشيح من مجلس النواب.

المزيد من بوابة الوسط