شرطة إجدابيا تعثر على شخص مخطوف

عثرت الشرطة في مدينة إجدابيا على المواطن «محمد مفتاح إدريس اجبيل» مقيد اليدين والرجلين وملقى على الطريق الدائري الشمالي المؤدي إلى شركة الزويتينة للنفط.

وقال رئيس مركز شرطة إجدابيا، الرائد أحمد جاد الل،ه لـ«بوابة الوسط» فجر اليوم السبت: «ورد اتصال هاتفي إلى مركز الشرطة أبلغ فيه عن وجود شخص مقيد ملقى على قارعة الطريق، فتحركت على الفور قوة من مركز شرطة إجدابيا إلى مكان الحادث، وجرى إحضار الشخص الذي يدعى محمد مفتاح إدريس اجبيل والبالغ من العمر 28 سنة متطوع لدى الهلال الأحمر الليبي فرع إجدابيا»، مشيرًا إلى إحالة القضية لـ«قسم البحث الجنائي إجدابيا من حيث الاختصاص».

وروى المواطن محمد مفتاح إدريس اجبيل لـ«بوابة الوسط» قصته، حيث قال إنه تعرض للخطف من قبل 3 أشخاص بقوة السلاح والاستيلاء على السيارة التي يقودها وهي نوع «تايوتا هلوكس» حكومية تبع شركة المياه والصرف الصحي، مشيرًا إلى أن الأشخاص الثلاثة قاموا بـ«سحب السلاح عليه وأبلغه أحدهم أنه في حالة تحركه يقوم بقتله»، وتابع المواطن محمد مفتاح إدريس قائلاً: «إنه جرى تقييده بالحبل ونقله إلى مكان آخر، وبعد التأكيد من خروج السيارة من مدينة إجدابيا تم رميه على الطريق مقيد اليدين والرجلين».