افتتاح المعرض السنوي الأول للتعليم الأساسي ورياض الأطفال بزلواز

شهدت بلدة زلواز ببلدية براك الشاطئ، اليوم الأربعاء، احتفالية بمناسبة انتهاء العام الدراسي وافتتاح المعرض السنوي الأول لمرحلة التعليم الأساسي ورياض الأطفال التابع لمكتب تعليم براك الشاطئ.

وحضر الاحتفالية عميد بلدية براك الشاطئ محمد نصر، ومديرو مكاتب التعليم بالمنطقة الجنوبية وأولياء الأمور وأعيان المنطقة ونشطاء من مؤسسات المجتمع المدني.

وشهد الحفل العديد من الفقرات الفنية الغنائية وعروضًا للمقتنيات الشعبية من الصناعات السعفية والأكلات الشعبية ومشاهد من حياة المنطقة قديمًا، وجناحًا خاصًا لنازحي تاورغاء بالمنطقة حيث عرض أهالي تاورغاء كيفية صناعة الحصير المصنوع من نبات الديس وبعض الصناعات السعفية، وعروضًا للأطفال بالزي الشعبي القديم.

وقال عميد بلدية براك الشاطئ محمد نصر لـ«بوابة الوسط» إن الاحتفالية تؤكد ترابط النسيج الاجتماعي الليبي وتدعو للمحبة والسلام، من خلال إبراز الموروث الثقافي، مقدمًا الشكر للمعلمين والطلبة بمدارس البلدية على الجهود التي يبذلونها من أجل استمرار الرسالة التعليمية والتربوية والثقافية من خلال الأنشطة.

وأوضح نصر أن الهدف الأول من الاحتفالية هو تقدير وتشجيع الطلبة والتلاميذ على الإبداع والتألق من خلال الفنون والمعارض أو الاهتمام بالموروث الثقافي القديم من الزي الشعبي والأكل الشعبي والرسومات والمواهب المختلفة.

وأضاف: «نهدف أيضًا من خلال هذه الاحتفالية إلى شكر المعلمين والمعلمات والأطقم الإدارية على العمل الذي يقومون به في الظروف التي تعيشها البلاد من أجل استمرار العملية التعليمية رغم قلة الإمكانيات».

وناقش عميد بلدية براك الشاطئ خلال اجتماع على هامش الاحتفال مع مديري مكاتب التعليم بمناطق الجنوب، مقترح تأسيس رابطة للمعلمين وكيفية التواصل فيما بينهم لمناقشة بعض المشاكل والعراقيل.

وجرى في نهاية الحفل تكريم الطلبة المتفوقين في الشهادة الإعدادية وتكريم عدد من المعلمين بشهادات تقديرية.

المزيد من بوابة الوسط