اشتباك مسلّح يقفل مستشفى الحوادث بشارع الزاوية

أقفل قسم الحوادث بمستشفى شارع الزاوية بالعاصمة الليبية طرابلس أبوابه وتوقف عن تقديم خدماته الطبية المستعجلة للمترددين، وذلك بعد حادث إطلاق نار واشتباكات مسلحة شهدها القسم في ساعة مبكرة من صباح اليوم الثلاثاء أسفرت عن إصابة مسعف وأحد أفراد الأمن العاملين بالقسم إضافة إلى شخصين آخرين.

وأفاد أحد العاملين بالقسم كان متواجدًا هناك ساعة وقوع الحدث بأنه وفي حدود الساعة الثانية من صباح اليوم الثلاثاء جد اشتباك مسلح داخل أروقة القسم استعملت فيه بنادق آلية ومسدسات جرى بين فريقين متنازعين ينتميان إلى كتائب مسلحة تتواجد في العاصمة كانوا يرافقون مصابين أحضروهما إلى القسم لتلقي العلاج، الأمر الذي أدى الى إصابة مسعف وشرطي يعملان بالقسم، إضافة إلى إصابة أحد المسلحين بإصابات بليغة في ساقيه.

وأضاف أن هذا الحادث خلف حالة من الرعب بين المتواجدين بالقسم والطواقم الطبية والطبية المساعدة المناوبين ما دفعهم إلى مغادرة القسم.

واستطرد أنه وأمام هذا الوضع الأمني المنفلت الذي يتكرر أكثر من مرة حيث يتعرض العاملون بالقسم إلى الاعتداءات المسلحة والتهديد بالقتل من قبل المرافقين للمصابين في حوادث مختلفة، وفي غياب الحماية الأمنية للعاملين في القسم، قرر هؤلاء العاملون من طواقم طبية وطبية مساعدة إقفال القسم والتوقف عن تقديم الخدمات للمترددين إلى أن توفر لهم الجهات المعنية الحماية الأمنية اللازمة ليتمكنوا من أداء واجبهم الإنساني في ظروف ملائمة.