حلقة نقاش عن حرية الصحافة في ليبيا بجامعة بنغازي

نظمت كلية الإعلام بجامعة بنغازي، حلقة نقاش في قاعة الاجتماعات بمركز بنغازي الطبي، الثلاثاء بعنوان «حرية الصحافة في ليبيا في المرحلة الانتقالية.. الواقع و المأمول».

حضر الندوة عميد الجامعة، مرعي المغربي، ورئيس هيئة الإعلام والثقافة خالد نجم، وعميد كلية الإعلام أبوبكر الغزالي، وأعضاء هيئة التدريس بكلية الإعلام، وعدد من الصحفيين والإعلاميين بالمدينة.

وتضمنت حلقة النقاش عرض ورقتين لعضوي هيئة التدريس بكلية الإعلام، إسماعيل الفلاح وخالد سبيته، ناقشتا أوضاع الصحافة والصحفيين في ليبيا والانتهاكات التي تتعرض لها المؤسسات الصحفية والصحفيون، والمؤشرات التي وضعتها منظمات دولية، التي أظهرت تدني مستويات حرية الصحافة خلال خمس سنوات مضت.

وفي ورقة عضو هيئة التدريس إسماعيل الفلاح، التي حملت عنوان «حرية الصحافة في ليبيا في ضوء المؤشرات الدولية»، عرض الفلاح مؤشرات حرية الصحافة في ليبيا خلال الأعوام الماضية، مستندًا إلى أهم ما قدمته منظمة «فريدوم هاوس»، ومنظمة «مراسلون بلا حدود» خلال تقاريرها السنوية، التي أكدت تدني مستوى حرية الصحافة في ليبيا.

وذكر الفلاح خلال عرضه أن منظمة «فريدوم هاوس» أشارت إلى أن ليبيا تصدرت قائمة البلدان الأكثر قمعًا لحرية التعبير والنشر على الإنترنت.

وتقيم هيئة الإعلام والثقافة وهيئة دعم وتشجيع الصحافة وهيئة الإعلام الخارجي احتفالاً مساء اليوم، في مناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة في قاعة النوران، إذ سيُجرى الإعلان عن جائزة الشهيد مفتاح بوزيد للصحافة، وتكريم المراسلين والمصورين الصحفيين الموجودين في محاور القتال من أجل إيصال الصورة الحقيقية.

المزيد من بوابة الوسط