الحاسي: ضبط ثلاثة أشخاص بـ«القوارشة».. ومقتل 5 جنود

أعلن آمر تحريات القوات الخاصة «الصاعقة»، رئيس عرفاء فضل الحاسي، ضبط ثلاثة أشخاص في محيط جزيرة دوران مصنع الأنابيب بمنطقة القوارشة في مدينة بنغازي شرق ليبيا.

وقال الحاسي لـ«بوابة الوسط»، اليوم الأحد، إن أحد المضبوطين عثر عليه مختبئًا في منزله الواقع بمنطقة عمليات عسكرية بمنطقة القوارشة، وضبط شخصين من الجنسية السودانية كانا يعملان بإحدى المزارع في المنطقة.

وأوضح الحاسي، أنه سيتم تسليمهم للجهات المختصة للتحقيق معهم حول تواجدهم في منطقة اشتباكات مسلحة، وعدم خروجهم بعد اشتداد المعارك بها، لافتًا إلى أن المواجهات على أشدها بجزيرة مصنع الأنابيب بينهم وبين «داعش» والتشكيلات المسلحة الموالية له.

وفي السياق ذاته قال الناطق باسم القوات الخاصة «الصاعقة»، العقيد ميلود الزوي، إن جنودهم عازمون على بسط سيطرتهم على جزيرة مصنع الأنابيب التي تعتبر موقعًا استراتيجيًّا لحصار وقطع الإمداد عن مقاتلي «داعش».

وأوضح الزوي لـ«بوابة الوسط»، اليوم الأحد، أن جنودهم خاضوا معارك ضارية بمنطقة القوارشة السبت، وكان مقاتلو تنظيم «داعش» والتشكيلات المسلحة الموالية له يستخدمون المدفعية الثقيلة والدبابات أمام تقدم قواتهم البرية مشاة، وبعزيمتهم تم التصدي لتقدم التنظيم وقتل ثلاثة أشخاص منهم، بالإضافة إلى تدمير آليات وعربات مسلحة وقتل كل مَن فيها.

وأضاف الزوي: «إن خمسة جنود تابعين للقوات الخاصة قضوا نحبهم جراء المعارك وهم محمود محمد إبراهيم صوان، وأشرف مختار العبار، وأكرم سالم حسن العقوري، وعبد السلام حسن الفيتوري، ونسيم خالد إبراهيم، إضافة إلى أربعة عشر جريحًا».

يذكر أن القوات الخاصة تحاصر مصنع الأنابيب وعمارات القوارشة، بعد سيطرتها على معسكر القوارشة أو ما يُعرف بـ«كتيبة القوارشة» خلال اليومين الماضيين.

المزيد من بوابة الوسط