«الصحة» بالحكومة الموقتة تبحث تقديم الدعم لمركز علاج العقم بالجبل الأخضر

عقدت إدارة المستشفيات والمراكز الطبية بوزارة الصحة في الحكومة الموقتة أمس اجتماعًا ترأسه مديرها، وحضره ممثلون عن إدارتي الشؤون الخارجية والمتابعة والتفتيش، ومديرة المركز الوطني لتشخيص وعلاج العقم بالجبل الأخضر، الذي بُحثت أوضاعه خلال الاجتماع.

من جانبه، قال مدير إدارة الإعلام والتوعية بالوزارة معتز الطرابلسي لـ«بوابة الوسط» اليوم الأربعاء إن الاجتماع ناقش تقديم الدعم المادي للمركز من خلال تبني وزارة الصحة دفع تكاليف ومستحقات آجلة عن المركز، وذلك بهدف توفير المعدات والأجهزة اللازمة للعمل من أجل تقديم أفضل الخدمات للمواطن.

وأوضح الطرابلسي أن مدير قسم الإحصاء، نصر الدين القطعاني، قدم إلى اللجنة المكلفة من وزارة الصحة إحصاءات عمل المركز الوطني لتشخيص وعلاج العقم بالجبل الأخضر عن الستة أشهر الأخير.

وأضاف الطرابلسي أنه بعد ختام الاجتماع قامت اللجنة بجولة تفقدية داخل المركز بدءًا من المعامل «الأجنة ومعمل الذكورة ومعمل الدم»، وقسم العمليات والعيادات الخارجية بالمركز والمخازن.

وأثنت اللجنة على سير عمل المركز والمجهودات المبذولة رغم قلة الإمكانات، كما قدم مسؤولو وموظفو المركز الوطني لتشخيص وعلاج العقم بالجبل الأخضر الشكر لوزارة الصحة على وفائها بوعدها لدعمها المركز، وعلى اهتمامها بتوفير الخدمات الصحية للمواطن في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد.

المزيد من بوابة الوسط