«عمليات عمر المختار» تحذر من التعامل مع الناطق السابق

أعلن مُدير مكتب إعلام غرفة عمليات عمر المختار لتحرير مدينة درنة علي بوستة أن المجموعة لم يعد لديها ناطق رسمي بعد اليوم.

وحذر بوستة، في اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط»، اليوم السبت، كافة وسائل الإعلام من التعامل مع الناطق السابق عبدالكريم صبرا، مؤكدًا أن الجهة الوحيدة المخولة حاليًا للإدلاء بالمعلومات إلى الوسائل الإعلامية المختلفة هو المكتب الإعلامي للغرفة المنشأ حديثا.

يُذكر أنَّ غرفة عمليات «عمر المختار» شكِّلت من قبل رئاسة الأركان العامة في وقت سابق لتحرير مدينة درنة، وتتبعها ستة محاور هي عين مارة والظهر الحمر والنوار ومرتوبة ورأس الهلال وسوسة.