استنفار أمني شرق مصراتة

شهدت بوابة أبوقرين العسكرية الواقعة شرق مصراتة وغرب مدينة سرت التابعة للغرفة الأمنية المشتركة مصراتة، اليوم السبت، ازدحامًا كبيرًا لحركة السيارات القادمة من سرت، ويقوم عناصر البوابة بالتفتيش الدقيق للسيارات والأفراد تحسّبًا لأي طارئ، بعد ورود معلومات عن اعتزام تنظيم «داعش» تنفيذ ما يسمّيه بـ«عمليات انغماسية» تستهدف بوابتي أبوقرين ومسلاتة وفق مصدر بغرفة مصراتة الأمنية المشتركة.

وقال المصدر إن عددًا من الدوريات التابعة لكتيبة استطلاع تابعة للغرفة تقوم منذ الليلة الماضية بجولات بالطريق الزراعي المجاور للطريق الرئيسي أبوقرين السدادة ومفرق زمزم وأبونجيم وقرارة القطف وصولاً إلى مدخل الطريق الرئيسي ببوابة 14 الواقعة جنوب الكسارات بتاورغاء ومفترق الطريق المؤدي إلى بني وليد التي تبعد عن مصراتة 60 كيلومترًا، ناهيك عن الاستنفار الأمني ببوابة طمينة والكراريم ومسلاتة.

وأوضح المصدر أن أفرادًا عسكريين تابعين لما يعرف بـ«درع الوسطى» أقفلوا الليلة الماضية الطريق الفرعي ببوابة مسلاتة 6 ساعات وجرى إعادة فتحه الساعة التاسعة صباحا لأسباب أمنية وبتعليمات الغرفة الأمنية المشتركة الوسطى.