قوات «الصاعقة» تعثر على مخزن للأدوية والمعدات الطبية في القوارشة

أكد آمر التحريات بالقوات الخاصة «الصاعقة» رئيس عرفاء فضل الحاسي العثور على مخزن للأدوية والمعدات الطبية، ومستشفى ميداني تابع لتنظيم «داعش» والتشكيلات المسلحة الموالية له بالقرب من عمارات القوارشة بمدينة بنغازي، وأوضح الحاسي لـ«بوابة الوسط» ليل الجمعة أن سرية التحريات المقاتلة التابعة للقوات الخاصة تمكنت من العثور مخزن مليء بالأدوية والمعدات الطبية أثناء عمليات تمشيط المواقع الجديدة التي سيطروا عليها بمنطقة القوارشة.

وتابع الحاسي أن قوات الجيش الليبي والوحدات المساندة له تتقدم بخطى ثابتة لبسط سيطرتها على بقية المواقع بمنطقة القوارشة، لافتًا إلى أنه تم العثور على الكثير من الألغام الأرضية والعبوات الناسفة بالمنطقة، كما أعلن الحاسي صباح اليوم عن استهداف قواتهم مقاتلين من تنظيم «داعش» بشكل مباشر بمحيط عمارات القوارشة واستعادت ثلاث عربات مسلحة كان التنظيم استولى عليها أثناء سيطرته على مدينة بنغازي في وقت سابق.

وأضاف قائلاً إن عمارات القوارشة محاصرة من قبل قوات الجيش والوحدات المساندة له، كما تم العثور على كمية كبيرة من الذخائر والأسلحة أثناء عمليات التمشيط بالمواقع التي تمت السيطرة عليها، بالإضافة إلى المنازل ومقار الشركات التي استغلها التنظيم للتخزين.

من جانبه أعلن آمر كتيبة «شهداء الزاوية» الشهيرة بكتيبة «بوحليقة»، العقيد جمال الزهاوي، السيطرة على أجزاء كبيرة بمنطقة القوارشة، وتقدم الجيش والوحدات المساندة له بخطى ثابتة لبسط سيطرتهم على المنطقة بالكامل، وأكد الزهاوي في تصريح سابق إلى «بوابة الوسط» تراجع مقاتلي «داعش» والتشكيلات المسلحة الموالية له إلى منطقتي بوصنيب وقنفودة غرب بنغازي، لافتًا إلى أن المواجهات استخدمت فيها أنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والثقيلة كافة، وأن قوات الجيش «تتقدم بقوة» رفقة فصيل الهندسة العسكرية باتجاه شارع الشجر بمنطقة القوارشة.

يذكر أن قوات الجيش والوحدات المساندة له سيطرت على منطقة الفعكات بمدينة بنغازي شرق ليبيا، بعد هجوم مباغت شنته الكتيبة الثانية مشاة صاعقة وقوة التدخل السريع مساء الأربعاء، وانتهت المعارك بسيطرة الجيش على منطقة الفعكات.