إضراب منتسبي الدفعة 206 بجهاز شرطة النجدة في سبها عن العمل

أعلن منتسبو الدفعة 206 بجهاز شرطة النجدة، بمدينة سبها، صباح اليوم الثلاثاء، إضرابهم عن العمل بشكل كامل، احتجاجًا على عدم صرف مستحقاتهم المالية منذ أكثر من عام.

وقال المحتجون، في بيان أصدروه بالخصوص، إن دفعتهم «تدربت وتخرّجت منذ العام 2014، وصدر قرار بمباشرة عملهم في مارس 2015، ولم يتسلموا مرتباتهم منذ ذلك الوقت».

وأضاف البيان أن الإضراب «يشمل كل المنتسبين للدفعة ويستمر حتى تستجاب مطالبهم»، مشيرًا إلى أنهم توجهوا للقضاء للمطالبة بتعويضهم عن الآثار النفسية التي لحقت بهم جراء تأخر صرف مرتباتهم.

وقال أحد عناصر الأمن المحتجين لـ«بوابة الوسط» إن الأوضاع الاقتصادية تزداد سوءًا على أفراد الشرطة، موضحًا أنهم باشروا أعمالهم في مختلف المراكز والنقاط الأمنية بالمدينة، ولكن ذلك لم يكن بالشكل الذي يعكس تدريباتهم بسبب عدم صرف مستحقاتهم. مطالبًا الجهات المسؤولة في المدينة بسرعة الاستجابة لمطالبهم حفاظًا على عودة الأمن للمدينة بحسب وصفه.

يذكر أن مديرية الأمن الوطني في مدينة سبها كانت قد خرّجت أكثر من 700 عنصر أمن العام 2014، لكن لم يجر توزيعهم على مراكز الشرطة في المدينة.